Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار التكنولوجيا

كل ما تريد معرفته عن نظام MacOS Sonoma الجديد لحواسيب ماك



أعلنت شركة آبل أمس خلال مؤتمرها السنوي للمطورين WWDC 2023 عن نظام (macOS Sonoma) الجديد لحواسيب ماك، الذي يضم العديد من الميزات الجديدة التي تساعد في تحسين تجربة المستخدم أثناء العمل أو اللعب.


يستطيع المستخدمون في نظام (macOS Sonoma) إضافة الويدجت (widget) إلى سطح المكتب – كما في هواتف آيفون وأجهزة آيباد – مما يتيح لهم من إنجاز المهام بمجرد نقرة، كما تتيح لهم ميزة (الاستمرارية) Continuity الوصول إلى الويدجت التي يستخدمونها في هواتف آيفون عبر أجهزة ماك بسهولة مما يساعدهم في إكمال المهام عبر أي جهاز، وفقاً لموقع aitnews.


إليك أهم الميزات الجديدة في نظام macOS Sonoma لحواسيب ماك:

أدوات تفاعلية جديدة:


أصبحت ميزة الويدجت (widget) أكثر تفاعلية وخصوصية في نظام (macOS Sonoma) الجديد، إذ يستطيع المستخدمون وضعها في سطح المكتب، مما يتيح لهم القيام بمهام مثل: تعديل قوائم التذكيرات، وتشغيل الوسائط أو إيقافها، والوصول إلى أدوات التحكم في المنزل، وأداء مهام متنوعة في أجهزة ماك كل ذلك مباشرة من سطح المكتب.


وتندمج الويدجت بكل سلاسة مع خلفية سطح المكتب حتى لا تكون مزعجة أثناء العمل، مما يتيح للمستخدمين استخدام أكثر من تطبيق في الوقت نفسه مع التركيز في المهمة التي ينجزونها. وباستخدام ميزة (الاستمرارية) Continuity يمكنهم الوصول إلى الويدجت نفسها التي يستخدمونها في هواتف آيفون لإكمال المهام عبر شاشة أكبر بسهولة.

تحسين مكالمات الفيديو:


يضم نظام (macOS Sonoma) ميزات جديدة تعمل على تحسين مكالمات الفيديو عبر أجهزة ماك، إذ يمكن للمستخدمين تقديم عملهم ومشاركته على نحو أكثر فعالية في أي تطبيق من تطبيقات مكالمات الفيديو.


تتيح ميزة (Presenter Overlay) للمستخدم عرض نفسه أمام المحتوى الذي يشاركه، كما تسمح ميزة (ردود الفعل) Reactions للمستخدمين مشاركة ما يشعرون به في جلسة الفيديو بإضافة بالونات وقصاصات ورقية وقلوب وغير ذلك إلى الفيديو، ويمكن تفعيلها عن طريق حركة اليد.


بالإضافة إلى ذلك؛ حُسنت ميزة مشاركة الشاشة أثناء مكالمات الفيديو، إذ يستطيع المستخدمون في نظام (macOS Sonoma) النقر على الزر الأخضر  الموجود في الزاوية العلوية اليسرى في التطبيق، ومن ثم اختيار مشاركته في المكالمة وهو ما يسمح بسهولة مشاركة المحتوى من النوافذ المفتوحة في ذلك الوقت.

تحديثات ضخمة في متصفح سفاري:


كما هو معتاد مع تحديثات نظام (macOS) يحصل متصفح (سفاري) Safari على العديد من الميزات الجديدة في نظام (macOS Sonoma). يوجد تحديث مهم لميزة (التصفح الخاص) يوفر حماية  يوفر حماية أكبر أثناء التصفح من أدوات التتبع ومن الأشخاص قد يكون لديهم إمكانية وصول إلى أجهزة المستخدم.


وتمتد الحماية المتقدمة من أدوات التتبع وتعقّب البصمة الرقمية في ميزة التصفح الخاص إلى مستوى أعلى للمساعدة في منع المواقع من تعقّب المستخدم أو تحديد هويته. كما تُغلق نوافذ التصفح الخاص عندما لا تكون قيد الاستخدام، وهو ما يسمح بالحفاظ على علامات التبويب مفتوحة حتى عندما يبتعد المستخدمون عن أجهزتهم.


وبالإضافة إلى ذلك، تسمح ميزة (الملفات الشخصية) profiles للمستخدمين بالحفاظ على تنظيم عملهم بتوفير طريقة تتيح لهم الفصل بين موضوعات التصفح، مع إبقاء الملفات وسجل التصفح والامتدادات ومجموعات التبويب والتفضيلات منفصلة.


كما يستطيع المستخدمون الدخول إلى الموقع نفسه من حساب العمل أو الحساب الشخصي – والتنقل بسرعة بينهما – مع ضمان تجربة تصفح سلسة.


كما يتيح متصفح سفاري الآن للمستخدمين إنشاء تطبيقات ويب تعمل مثل التطبيقات العادية، وهو ما يتيح للمستخدمين الوصول إلى مواقعهم المفضلة بكل سهولة ويسر ويوفر لهم شريط أدوات مبسط ليستمتعوا بتجربة شبيهة بتجربة التطبيقات.

شاشات توقف جديدة:


عندما لا تستخدم نظام (macOS Sonoma) بشكل نشط، تعرض شاشات التوقف الجديدة مقاطع فيديو بالحركة البطيئة لمواقع متعددة من مختلف أنحاء العالم، مثل: ناطحات السحاب الشاهقة في هونج كونج والأحجار الرملية في وادي مونيومنت وتلال سونوما في شمال كاليفورنيا.

تجربة لعب أكثر متعة في أجهزة ماك:


بفضل قوة شريحة Apple Silicon يستمتع المستخدمون بأداء رسومات جرافيك لا مثيل له في كل أجهزة ماك.إذ يمكن لمستخدمي أجهزة ماك التي تعمل بشريحة Apple Silicon الآن تشغيل الألعاب التي تتطلب أداءً عاليًا بكفاءة عالية، وعمر بطارية أطول وجودة بصرية خلابة. ويواصل المطورون الاستفادة من Metal 3 لتقديم ألعاب جديدة لأجهزة ماك.


كما يقدم نظام (macOS Sonoma) نمط اللعب الذي يمنح اللاعبين أفضلية عند قياس الأداء في كسور من الثانية. ويوفر نمط اللعب تجربة ألعاب محسّنة مع معدلات إطارات أكثر سلاسة وتناسق من خلال منح الأولوية للألعاب في وحدة المعالجة المركزية ووحدة معالجة الرسومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى