Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار التكنولوجيا

كيف سيغير الذكاء الاصطناعي العالم في 2030؟.. خبراء يجيبون

مع التقدم المتسارع للذكاء الاصطناعي تنتشر توقعات متعددة عن الدور الذي ستلعبه هذه التكنولوجيا في حياة البشر، والشكل الذي سيكون عليه العالم في السنوات المقبلة.

ويتوقع خبراء أن يكون بإمكان الذكاء الاصطناعي أن يعتني بكبار السن، أو أن يصنع أفلاماً ويعطي دروساً أو حتى يمكن أن يقضي على الجنس البشري، وذلك بحلول عام 2030، بحسب تقرير لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

فقد توقع كاتب سلسلة الخيال العلمي “Silo” Mr Howey أن تصبح تقنية الذكاء الاصطناعي جيدة جداً لدرجة أنها ستبدأ في إنتاج أفلام كاملة في غضون يوم واحد.

فيما يتمتع الذكاء الاصطناعي أيضاً بالقدرة على تحويل قطاع التعليم وتصميم خطط الدروس وفقاً للفصول الدراسية، وفق ما يتوقع الدكتور أجاز علي، رئيس قسم الأعمال والحوسبة في جامعة رافينسبورن في لندن.

القضاء على الجنس البشري

ووسط اقتراحات بأن الذكاء الاصطناعي سيحسن حياتنا بشكل لا يقاس، هناك أيضاً خبراء يحذرون من أنه يمكن أن يقضي على الجنس البشري بحلول عام 2030.

ومن بين المتشائمين عالم الكمبيوتر الأميركي، إليعازر يودكوفسكي، الذي راهن على أن الجنس البشري سيُقضى عليه تماماً بحلول 1 يناير 2030.

ومن بين الخبراء البارزين الآخرين الذين يقولون إن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يدمر الحضارة، الملياردير إيلون ماسك والعالم البريطاني ستيفن هوكينغ، على الرغم من أنهم لم يقصدوا الإشارة إلى أن جميع البشر سيتم القضاء عليهم بحلول عام 2030.

تعزيز قيمة الاقتصاد

في موازاة ذلك، يقترح الخبراء أيضاً أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يعزز قيمة الاقتصاد العالمي بمقدار 15.7 تريليون دولار بحلول عام 2030، أو أكثر من قيمة اقتصادات الهند والصين مجتمعتين، وبنسبة الخمس مقارنة بالمستويات الحالية.

وتم التنبؤ بذلك من قبل محللين يعملون في شركة المحاسبة “Big Four” PwC ، ومقرها لندن.

تعبيرية (آيستوك)

حل أزمة الطاقة

إلى ذلك، اقترح الخبراء أيضاً أنه يمكن أن يحل الذكاء الاصطناعي أزمة الطاقة في العالم بحلول عام 2030، خصوصاً بعد الأزمة الأخيرة، التي نشبت بسبب مزيج من حرب أوكرانيا، مما أدى إلى منع واردات الوقود الأحفوري من روسيا، والزيادة المفاجئة في الطلب خلال الانتعاش الاقتصادي بعد وباء كوفيد.

ذكاء يشبه ذكاء الإنسان

وتكثر التنبؤات أيضاً بأن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يصل إلى ذكاء شبيه بالإنسان بحلول عام 2030.

ومن بين أولئك الذين أطلقوا التحذير مهندس “غوغل” السابق راي كورزويل، وهو عالم مستقبلي مشهور يدعي أن التنبؤات تحقق معدل نجاح بنسبة 86%.

توقع المشاكل الطبية

وفي مجال الرعاية الصحية، يمكن للذكاء الاصطناعي أن يتنبأ بالمشكلات قبل حدوثها بحلول عام 2030، كما يقول خبير الذكاء الاصطناعي، سيمون باين، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة البرمجيات OmniIndex، ومقرها في سان خوسيه، كاليفورنيا.

كذلك في غضون العقد المقبل، من الممكن أن يتولى الذكاء الاصطناعي دوراً كبيراً في رعاية كبار السن مثل روبوت ElliQ، بحسب هيذر ديلاني، مؤسس شركة العلاقات العامة التي تتخذ من لندن مقراً لها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى