Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار التكنولوجيا

19 هاتف من علامات تجارية مشهورة يمكن خداعها واختراق ميزة التعرف على الوجه


منذ إطلاقه على “آيفون إكس” في عام 2017، أصبح التعرف على الوجه ميزة أساسية في معظم الهواتف الذكية.


 


ولكن على الرغم من أن التكنولوجيا سهلة الاستخدام بلا شك، إلا أنها قد تسبب مشاكل إذا كان لديك هاتف ذكي من Honor أو Motorola أو Nokia أو Oppo أو Samsung أو Vivo أو Xiaomi.


 


وقد حذر خبراء من أن 19 هاتفا من هذه العلامات التجارية الشهيرة بها أنظمة تعرف على الوجه يمكن خداعها بسهولة بصور ثنائية الأبعاد، وفقا لتقرير RT .


 


وقالت ليزا باربر، المحرر التقني في Which؟: “من غير المقبول أن تبيع العلامات التجارية هواتف يمكن خداعها بسهولة باستخدام صورة ثنائية الأبعاد، خاصة إذا كانت لا تجعل عملاءها على دراية بهذه الثغرة الأمنية، و النتائج التي توصلنا إليها لها آثار مقلقة حقا على أمن الناس وقابليتهم للخداع”.


 


وللدراسة، أرسل Which؟ 48 هاتفا ذكيا إلى المختبر للاختبار. وما يثير القلق، أن 40% (19) من الأجهزة التي تم اختبارها، انتُحلت بسهولة باستخدام صورة ثنائية الأبعاد لم تكن “حتى عالية الدقة بشكل خاص” وتمت طباعتها على طابعة مكتبية قياسية.


 


ووجد أن العلامة التجارية للهواتف الصينية، Xiaomi، لديها سبعة هواتف يمكن استغلالها، في حين أن Motorola لديها أربعة هواتف، وNokia وOppo وSamsung بهاتفان لكل منهما، وHonor وVivo بها هاتف واحد لكل منهما.


 


وتثير النتائج مخاوف بشأن الكم الهائل من المعلومات الحساسة التي يمكن للمحتالين الوصول إليها من خلال صورة ثنائية الأبعاد فقط.


 


ويسلط Which؟ الضوء على أن تطبيق Google Wallet متاح على جميع الهواتف المتأثرة ويوفر الوصول إلى البطاقات المصرفية المسجلة على الجهاز.


 


وإذا كان لديك أحد الهواتف المتأثرة، يوصي Which؟ باستخدام مقاييس حيوية مختلفة لتأمين جهازك.


 


ونصحت باربر: “ننصح بشدة أي شخص يستخدم هذه الهواتف بإيقاف تشغيل التعرف على الوجوه واستخدام مستشعر بصمات الأصابع أو كلمة مرور قوية أو رقم تعريف شخصي طويل بدلا من ذلك”.


 


وبناء على النتائج، يدعو Which؟ الشركات المصنعة إلى تحسين أمان أنظمة التعرف على الوجه الخاصة بها.


ويجب أن يكون هذا بمثابة جرس إنذار للمصنعين – فهم بحاجة إلى تكثيف وتحسين أمان أنظمتهم الحيوية ضد الانتحال.


 


وردا على الدراسة، أبرزت نوكيا أنها تخبر العملاء أنه يمكن فتح الهاتف من قبل شخص يشبههم كثيرا، بينما قالت شركة Samsung إن قارئ بصمات الأصابع الخاص بها هو أعلى مستوى من المصادقة.


 


وفي الوقت نفسه، قالت Vivo إنها تخبر العملاء أثناء إعداد الهاتف أن التعرف على الوجه أقل أمانا من الأقفال الأخرى التي يقدمونها، ولم يستجب Honor وMotorola وOppo وXiaomi لطلب Which للتعليق.


 


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى