أخبار التكنولوجيا

اختبار الروبوت “ماركر” فى استخدام الأسلحة الصاروخية والخفيفة



أعلن يفغيني دودوروف المدير التنفيذي لشركة Android Technology الروسية أن استخدام الروبوتات يسمح بالحفاظ على العديد من الأرواح البشرية، حسبما نقلت RT.


ويشير دودوروف في حديث لوكالة تاس الروسية للأنباء إلى أن خبراء الشركة يختبرون الروبوت “ماركر” على استخدام أنواع مختلفة من الأسلحة بما فيها الصاروخية.


ويقول: “يجري العمل لتحديد تكنولوجيا استخدام الروبوت في حمل اسلحة خفيفة وقاذفات قنابل يدوية وصواريخ من طراز كورنيت المضاد للدبابات لمواجهة قوات العدو“.


ووفقا له، إن استخدام أنظمة صاروخية مشابهة لصاروخ كورنيت، سيسمح بالحفاظ على العديد من الأرواح البشرية.


ويقول: “بهذا يمكننا أن نتقدم بجدية في التكنولوجيا وإبعاد وحداتنا عن قوات العدو، أما الروبوت فيمكنه العمل بالقرب من العدو، وبالإضافة إلى ذلك إذا وقع هجوم مضاد فإن المتضرر ستكون المعدات وليس البشر“.


تجدر الإشارة إلى أن صواريخ كورنيت هي صواريخ موجهة مضادة للدبابات والمركبات المدرعة بما فيها المجهزة بوسائل دينامية حديثة. مدى الرماية من 100 إلى 5.5 آلاف متر نهارا  وحتى 3.5 آلاف متر ليلا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى