أخبار التكنولوجيا

ما هى مركبة كيوريوسيتي رور التى التقطت أول رؤية واضحة لأشعة الشمس على المريخ؟


قد تكون مركبة المثابرة التابعة لوكالة ناسا موجودة على سطح المريخ منذ عام 2021، حيث تجمع عينات الصخور وتجد تلميحات من المياه، لكن هذا لا يعني أن سابقتها قد تقاعدت بالفعل من استكشافاتها. 


 


في الواقع، كان المسبار كيوريوسيتي يراقب السحب المريخية خلال فترة الغسق للبناء على المسح السابق للسحب الساطعة ليلاً، وفي الثاني من فبراير التقطت كيوريوسيتي مشهدًا نادرًا على الكاميرا، مما يجعلها المرة الأولى التي نشاهد فيها أشعة شفقية (أو “أشعة الشمس”) تظهر بوضوح من سطح المريخ، وفقا لتقرير engadget.  


 


وتقع الغيوم على ارتفاع أعلى من معظم غيوم المريخ، والتي تقع على ارتفاع 37 ميلًا فوق سطح الأرض وتتكون من جليد مائي، ونظرًا لأن السحب الموجودة في الصورة أعلى حيث يكون الجو باردًا بشكل خاص، تعتقد وكالة ناسا أنها مصنوعة من ثاني أكسيد الكربون المجمد – أو الجليد الجاف ، كما نسميه – بدلاً من ذلك، وتقول  إن مراقبة السحب على المريخ يمكن أن تساعد العلماء في معرفة المزيد عن الظروف الجوية ودرجات الحرارة والرياح للكوكب. 


 


بالنسبة لهذا الاستطلاع المحدد، الذي بدأ في يناير وسيختتم منتصف مارس، تستخدم Curiosity في الغالب كاميرا Mast الملونة أو Mastcam، وتسمح المعدات للمركبة بالتقاط صور توضح للعلماء كيفية توهج جزيئات السحب بمرور الوقت لإنشاء البانوراما. 


 


وجمعت ناسا معًا 28 صورة التقطتها Mastcam. على الرغم من ذلك فى عام 2021 ، اعتمدت Curiosity في الغالب على كاميرات الملاحة بالأبيض والأسود التي زودتنا بإلقاء نظرة مفصلة على بنية السحب أثناء تحركها.  


 

بالإضافة إلى أول عرض واضح لأشعة الشمس على كوكب المريخ، التقط المسبار أيضًا صورًا لتشكيلات سحابة أخوتظهررى مثيرة للاهتمام منذ بدء المسح الحالي،  إحدى الصور من 27 يناير  سحابة قزحية اللون على شكل ريشة، على ما يبدو تخبر التحولات اللونية الناتجة عن التقزح اللوني للعلماء كيف تتطور السحابة وكيف يتغير حجم جزيئاتها عبر الهيكل. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى