أخبار التكنولوجيا

المحطة المدارية الروسية ستعتمد الروبوتات وتقنيات الواقع الافتراضى



أعلنت مؤسسة “إينيرغيا” لصناعات الفضاء أن المحطة المدارية الروسية الواعدة ستحصل على الروبوتات وتقنيات الواقع الافتراضي، حسبما نقلت RT.


وحول الموضوع قال نائب كبير المصممين في الشركة، فلاديمير كوجيفينكوف: “لتسهيل عمل الرواد على متن المحطة المدارية الروسية الواعدة (ROS)، سيتم تجهيز المحطة بالروبوتات وتقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز“.


وأشار كوجيفينكوف إلى أن إحدى الميزات الأساسية في هذه المحطة أيضا إمكانية تعديلها بشكل مستمر، واستبدال إحدى وحداتها بوحدة جديدة في حال انتهاء العمر الافتراضي للأولى، الأمر الذي سيجعل المحطة تعمل لفترة طويلة جدا.


وفي أبريل2021 كان نائب رئيس الوزراء الروسي حينها، دميتري بوريسوف، قد أشار إلى أن الوضع الفني لأقسام المحطة الفضائية الدولية ليس بأفضل حال، لذا فإن روسيا تركز على تطوير وحدتها المدارية الخاصة في حال تخليها عن المحطة الدولية، وأوضح أن شركة “إنيرغيا” الروسية قد كلّفت بتأمين ضمان جاهزية الوحدة الأساسية لهذه المحطة.


ومن المفترض أن تكون الوحدة الأساسية للمحطة المدارية الواعدة عبارة عن وحدة علمية ووحدة لتأمين الطاقة، وهي نفسها التي كانت روسيا تخطط لإرسالها نحو المحطة الفضائية الدولية عام 2024 لتلتحم بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى